الرئيسية » حفل موسيقي مرتقب يثير ضجة في سلطنة عمان

حفل موسيقي مرتقب يثير ضجة في سلطنة عمان

by نجاة الأحمد
0 comment

 حفل موسيقي مرتقب يثير ضجة في سلطنة عمان

 

أثار إعلان لإقامة حفل مرتقب لفرقة كي بوب الكورية الجنوبية B.I.G في العاصمة مسقط جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي في سلطنة عُمان.  وتفاعل نشطاء عُمانيون ورواد منصة تويتر في تغريداتهم بين رافض ومؤيد لحفل الفرقة الكورية الجنوبية الشهيرة المقرر إقامته في التاسع من يونيو /حزيران المقبل، في مسرح مدينة العرفان بمركز عُمان للمؤتمرات والمعارض.  وتعتبر هذه المرة الأولى التي ستقيم فيها فرقة من فرق موسيقى الكيبوب من كوريا الجنوبية استعراضاً غنائياً في سلطنة عمان.  وحققت الموسيقى الشعبية الكورية المعروفة باسم “كي بوب” في السنوات القليلة الماضية نجاحاً عالمياً، وانتشرت بشكل واسع في العالم العربي من خلال إقامة عدد من فرقها العالمية حفلات في كثير من الدول خاصة في الخليج العربي كالسعودية والإمارات وقطر.

وتقدر صناعة موسيقى الكيبوب الكورية بمليارات الدولارات سنوياً، لتصبح واحدة من أكثر صادرات كوريا الجنوبية ربحاً وتأثيراً حول العالم.

هاجم عدد من الناشطين العُمانيين على منصة تويتر عرض الحفلات الغنائية لمثل هذه الفرق في بلادهم، مطالبين المسؤولين بمنعها من خلال هاشتاغ لا_لدخول_كيبوب_عمان.  وقال حمد الوهيبي في تغريدته: “الصين الشيوعيةالملحدة تمنع ظهور الفرق الكورية الغنائية الراقصة كجزء من إصلاحات الترفيه الشاملة كما يسمونه، فكيف بنا ونحن المسلمون لا نقوم بمثل هذه التصفية”.

وتستغرب سلمى العبري في تغريدتها الاهتمام الكبير بالفرق الكورية وتأثيرها في الجيل الحالي من الشباب، معتبرة أن 70 بالمئة من تربية الأسر تأتي من وسائل التواصل الاجتماعي.

ويصف خالد بن سعود اليعقوبي فرق الكيبوب الكورية أنها مجموعات عابرة للحدود تقف وراءها أياد خفية تروّج لها بهدف تغيير هوية الجيل الجديد، على حد تعبيره.

وأعادت وردة اليعربي نشر تغريدة تقدم شرحاً عن إحدى الفرق الكورية لموسيقى الكيبوب وأسباب تعلق بعض المراهقات والمراهقين بها، وأرفقت تغريدتها بعدة هاشتاغات تطالب بمنع إقامة حفل فرقة الكيبوب في سلطنة عمان.

وتساءل خليفة العمراني عن الهدف من إحضار الفرقة الكورية إلى سلطنة عمان، واصفاً إياها بـالمنحلة أخلاقياً.

حرية شخصية في المقابل، غرد كثيرون مؤيدون لإقامة حفل فرقة B.I.G الكورية الجنوبية، مطالبين باحترام الرأي والرأي الآخر.  وطالبت وفاء في تغريدتها باحترام الضيوف والثقافات من جميع الدول، مستغربة من “شخصنة” مثل هذه الأمور

واعتبرت زهرة العيسائية حضور الحفل من عدمه حرية شخصية، وقالت: “أتوقع أن هذه الفرقة أحضرتها شركة ربحية، يعني ما دخل أي جهة حكومية في الموضوع، بخصوص الحضور كل ولي أمر مسؤول عن تربية أبنائه وتوجيههم في الحضور من عدمه”

ويستغرب سلامة أحمد ما وصفها “حالة التشنج العصبي” التي رافقت إعلان إقامة الحفل، مطالباً بالتركيز على أن يكون التنظيم جيدأ ويحفظ الآداب العامة.

وتعجب طارق من تناقض كثير من المعارضين لهذه الفرق الغنائية، مشيراً إلى أنهم كانوا معجبين بأغنية افتتاح كأس العالم قطر 2022، التي أطلقتها الفرقة الكورية الجنوبية “بي تي إس” BTS.

ويرفض فايز بن زايد التصنيفات والتوصيفات التي يطلقها الرافضون لحلفل الكيبوب ويقول: القضية قضية البنية العقليّة والازدواجية في التعاطي مع الأمور، لتتغذى على الكراهية ورفض التنوع وقبول الآخر”.

وقالت رهف في تغريدتها: ” هناك فئة كثيرة من الناس تحبهم وتريد تحضر لهم نفس ما في ناس تحب مغنيين عرب، وهذا شيء طبيعي ونحن مع إحياء حفلات كهذه”.

تعرف على الكيبوب

يعود جذور هذا النوع من الموسيقى إلى خمسينيات القرن الماضي في كوريا الجنوبية. نشأت في شكلها الحالي عام 1990 وهي نوع من أنواع موسيقى البوب، وتجمع أنواع الموسيقى الشعبية والتقليدية داخل كوريا الجنوبية. تشمل موسيقى الكيبوب مجموعة من أنواع الموسيقى الغربية مثل موسيقى البوب الغربية، موسيقى الروك، موسيقى الجاز، الهيب هوب، وغيرها. تعتمد الكي بوب بشكل كبير على العناصر البصرية، من خلال استخدام الألوان والأزياء المميزة للفنانين. تعتمد أغاني الكيبوب كثيراً على أسلوب سرد القصص لجذب الجمهور في عروض الأغاني. تعتبر فرقة إكسو الكورية من أشهر الفرق التي حصدت إنجازات كبيرة مع أول ظهور لها عام 2011

You may also like

Leave a Comment

Are you sure want to unlock this post?
Unlock left : 0
Are you sure want to cancel subscription?
-
00:00
00:00
Update Required Flash plugin
-
00:00
00:00